ما هي سرعة القذف الطبيعية عند الرجل والمرأة ؟

22

يعتبر القذف المبكر أكثر المشاكل الجنسية شيوعًا بين الرجال وهو نقص في السيطرة على القذف بحيث غالبًا ما يحدث في وقت أقرب مما يريده الرجل أو شريكه مما يسبب الضيق لأحد الشريكين أو كليهما، ولكن ما هي سرعة القذف الطبيعية؟ يقذف بعض الرجال بمجرد بدء المداعبة ويفقد البعض الآخر السيطرة عند محاولة الإيلاج بينما يقذف البعض بسرعة كبيرة بعد إدخال القضيب ومهما كانت الحالة فإن سرعة القذف يمكن أن تسبب توترًا بين الرجل وزوجته.

يعاني بعض الرجال من سرعة القذف من وقت تجربتهم الأولى بينما يتطور عند البعض الآخر بعد فترة من النشاط الجنسي الطبيعي، وقد يكون معممًا يحدث في معظم الأوقات أو ظرفيًا يحدث فقط مع بعض أنواع التحفيز وأحيانًا يكون فقدان السيطرة على القذف أمرًا طبيعيًا حيث أنه يعتبر مشكلة فقط إذا حدث بشكل متكرر وسبب ضيق لأحد الشريكين.

ما هي سرعة القذف الطبيعية؟

يحدث القذف المبكر عندما تكون لديك هزة الجماع قبل الجماع أو بعد أقل من دقيقة من البدء ولكن لا يوجد وقت محدد يجب أن يقذف فيه الرجل أثناء العلاقة الزوجية ولكن إذا تم القذف سريعًا وترتب عليه فقد الانتصاب فقد يشعر الشريكين بالقلق لعدم وجود وقت كاف للاستمتاع.

أثناء الجماع يقذف معظم الرجال ما بين 5 إلى 10 دقائق وأظهرت الأبحاث أن متوسط وقت القذف بعد الإيلاج هو خمس دقائق وعادة يعتبر القذف بعد أقل من دقيقة أو دقيقة ونصف من الإيلاج بمثابة سرعة القذف ولكن إذا لم يسبب ذلك أي مشاكل بين الشريكين فلا داعي بالضرورة للعلاج، فغالبًا ما يشير وجود الضيق المصاحب لسرعة القذف إلى الحاجة للعلاج.

قد يكون الأمر محبطًا ومحرجًا أحيانًا ولكنها مشكلة شائعة لدى الرجال ما بين 30% إلى 40% يعانون منه في وقت ما من حياتهم لذلك يجب الوضع في الاعتبار أنه ليس هناك إجابة واضحة على ما هي سرعة القذف الطبيعية وهذا شيء لا يدعو للقلق إذا حدث من حين لآخر.

فترة انتظار القذف داخل المهبل

فترة انتظار القذف داخل المهبل
فترة انتظار القذف داخل المهبل

الفترة التي تأتي بعد الإيلاج وبدء القذف داخل المهبل تساعد في تقييم حالة القذف المبكر وهناك دراسات مختلفة حول ما هي سرعة القذف الطبيعية والفترة التي ينتظرها القذف داخل المهبل، وكان متوسط فترة انتظار القذف داخل المهبل مع الأعمار كما يلي:

  • من 18 إلى 30 عام تقدر فترة انتظار القذف بحوالي 6:5 دقائق.
  • ومن 31 إلى 50 عام تقدر فترة انتظار القذف بحوالي 5:4 دقائق.
  • و +51 عامًا تقدر فترة انتظار القذف بحوالي 4:3 دقائق.

وفقًا لدراسة أخرى وجد ألفريد كينسي أن 75% من الرجال بلغوا الذروة الجنسية في غضون دقيقتين من الإيلاج وهي مدة أقل من نصف الوقت في الدراسة السابقة وقد أضافت هذه الدراسة أن هناك عوامل تؤثر على وقت انتظار القذف داخل المهبل ومنها ما يلي:

  • الدورة الشهرية للمرأة: حيث أن فترة انتظار القذف داخل المهبل تكون أقصر عندما تكون قريبة من الإباضة.
  • الخبرة الجنسية لكلا الشريكين.
  • العديد من المواد الكيميائية: ومنها مواد تعمل على إخماد الجهاز العصبي المركزي وتأخير القذف مثل مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الإنتقائية.

هل سرعة القذف نوع من الخلل الوظيفي الجنسي؟

يشير الخلل الوظيفي الجنسي إلى عدة أنواع من المشاكل ويعتبر القذف المبكر نوعًا من الخلل الوظيفي الجنسي الذي يمنع الزوجين من الاستمتاع الكامل بالنشاط الجنسي ويتم اللجوء إلى ما علاج سرعة القذف إذا حدثت النوبات لفترة زمنية طويلة.

ما هي سرعة القذف الطبيعية (إنفوجرافيك)

ما هي سرعة القذف الطبيعية (إنفوجرافيك)
ما هي سرعة القذف الطبيعية (إنفوجرافيك)

أعراض سرعة القذف

تختلف أعراض سرعة القذف بين الأفراد سواء أكان القذف المبكر مدى الحياة أو مكتسبًا أو معممًا أو ظرفيًا وهذه اعتبارات مهمة قد تؤثر على ما هي سرعة القذف الطبيعية لكل رجل أثناء التشخيص والعلاج، ويتمثل العرض الرئيسي لسرعة القذف في عدم القدرة المنتظمة على تأخير القذف لأكثر من دقيقة بعد الإيلاج أثناء الجماع.

إذا كنت تعاني من سرعة القذف في بعض الأحيان والقذف الطبيعي في أوقات أخرى فقد يتم تشخيصك بسرعة القذف الطبيعية المتغيرة.

ما الذي يسبب سرعة القذف؟

ما الذي يسبب سرعة القذف؟
ما الذي يسبب سرعة القذف؟

إن كنت تبحث عن ما هي سرعة القذف الطبيعية فيجب أن تنظر في العوامل التي تساهم في حدوث القذف المبكر وهناك الكثير من النظريات المشتركة كما هو الحال مع ضعف الانتصاب ولكنها غير دقيقة حول سبب تطور سرعة القذف.

ربما تكون قد سمعت أن سرعة القذف ناتجة عن العادة السرية وخاصة الإفراط في ممارسة العادة السرية والحقيقة هي أن الباحثين لا يعرفون حتى الآن أسباب تطور سرعة القذف وبدلًا من ذلك يعتقد الباحثون أن مجموعة من العوامل قد تسهم في سرعة القذف من المشكلات الجسدية إلى النفسية كما يلي:

الأسباب النفسية التي تؤثر على سرعة القذف الطبيعية

تشير الأبحاث إلى أن العوامل النفسية قد تساهم في عدة أنواع مختلفة من الخلل الوظيفي الجنسي بما في ذلك سرعة القذف ومنها:

  • الاكتئاب.
  • التوتر.
  • القلق.
  • الشعور بالذنب.
  • سوء صورة الجسم وقلة النفس.
  • تاريخ من الاعتداء الجنسي.
  • القلق من الأداء.

الأسباب الجسدية التي تؤثر على سرعة القذف الطبيعية

قد تتسبب عوامل فيزيائية وبيولوجية معينة في سرعة القذف أو تساهم في حدوثه وتشمل ما يلي:

  • مستويات الهرمون غير الطبيعية: قد تساهم بعض الهرمونات مثل البرولاكتين وهرمون TSH وهرمون تحفيز الغدة الدرقية في سرعة القذف.
  • مستويات غير طبيعة من السيروتونين: تشير الأبحاث إلى أن المستويات المنخفضة من الناقل العصبي السيروتونين قد تقصر من الوقت اللازم للوصول إلى النشوة الجنسية والقذف.
  • التهاب أو عدوى: قد تؤثر العدوى أو الالتهابات التي تؤثر على البروستاتا أو الإحليل على الوظيفة الجنسية وتساهم في سرعة القذف.

يعتقد بعض الخبراء أيضًا أن مستوى الحساسية الجسدية للقضيب قد يلعب دورًا في مقدار الوقت المستغرق للوصول إلى النشوة الجنسية والقذف أثناء ممارسة الجماع.

كيفية علاج سرعة القذف

كيفية علاج سرعة القذف
كيفية علاج سرعة القذف

تعتبر ما هي سرعة القذف الطبيعية أمر حيوي للبعض ويتبعون بعض الأساليب المختلفة لعلاج مشكلة القذف المبكر بما في ذلك الأدوية والأساليب السلوكية والاستشارات.

  • مضادات الاكتئاب لسرعة القذف

في الوقت الحالي لا توجد أدوية معتمدة على وجه التحديد لعلاج سرعة القذف ومع ذلك غالبًا ما يتم علاج سرعة القذف بفئة من مضادات الاكتئاب تسمى مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية SSRIs.

وعلى الرغم من عدم الموافقة رسميًا على هذه الأدوية كعلاج لسرعة القذف فإن التجارب أثبتت أنها يمكن أن تزيد من وقت الاستجابة.

يتم وصف العديد من مثبطات امتصاص السيروتونين لزيادة وقت القذف بما في ذلك:

  • إسيتالوبرام.
  • سيرترالين.
  • فلوكستين.
  • باروكستين.
  • كلوميبرامين.
  • سيرترالين لسرعة القذف

المكون النشط في سيرترالين هو زولفت وهو أحد أكثر مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية استخدامًا لعلاج سرعة القذف، فقد وجت العديد من الدراسات أنه فعال في علاج القذف المبكر على الرغم من أن سيرترالين ليس مخصصًا لعلاج تأخير القذف وزيادة استجابة القذف داخل المهبل.

في إحدى الدراسات التي أجريت عام 1998 قام الرجال المصابين بسرعة القذف والذين تم علاجهم باستخدام السيرترالين بزيادة متوسط فترة القذف من دقيقة إلى حد أقصى قدره 16.4 دقيقة.

يجب تناول مثبطات السيروتونين الانتقائية تحت رعاية الطبيب لأنها قد تسبب آثارًا جانبية.

  • كريمات وبخاخات لسرعة القذف

غالبًا ما يمكن علاج سرعة القذف باستخدام الكريمات الموضعية والبخاخات التي تغير مستوى حساسية القضيب وتحتوي هذه الكريمات والبخاخات على مواد تخدير موضعية مثل ليدوكائين أو بريلوكائين وهي مصممة للاستخدام قبل ممارسة الجنس حيث تمتص البشرة المكونات مما يعني أنها تساعد في تغيير حساسية القضيب دون التأثير على الشريك.

تظهر الأبحاث أن البخاخات وكريمات التخدير لسرعة القذف يمكن أن تساعد في زيادة وقت القذف وتحسين الأداء الجنسي.

  • العلاج السلوكي لسرعة القذف

يتضمن العلاج السلوكي تحديد السلوكيات غير الصحية أو السلبية واتخاذ خطوات لتغييرها وعند استخدام هذا النوع من العلاج لعلاج المشكلات الجنسية مثل سرعة القذف غالبًا ما يشار إليه على أنه العلاج الجنسي.

تظهر الأبحاث أن بعض الأساليب السلوكية يمكن أن تساعد في تقليل شدة سرعة القذف وتحسين الأداء الجنسي، كما وجدت الدراسات أن الجمع بين العلاج النفسي والأدوية يمكن أن يكون أكثر فاعلية في علاج سرعة القذف.

قد يتضمن العلاج السلوكي لسرعة القذف الأساليب الجسدية التالية:

  • إيقاف البدء والذي يتضمن التوقف أثناء ممارسة الجنس لمنع النشوة الجنسية والقذف.
  • الضغط الذي يتضمن الضغط على قاعدة القضيب.
  • قد تساعد بعض التمارين البدنية في تحسين التحكم في القذف وتقليل شدة سرعة القذف.
  • على سبيل المثال تظهر الأبحاث أن تمارين كيجل التمارين التي تتضمن تدريب عضلات قاع الحوض يمكن أن تحسن التحكم في رد الفعل وتزيد من زمن القذف للرجال المصابين بسرعة القذف.

يمكنك معرفة المزيد من الأساليب من خلال

  • أدوية ضعف الانتصاب لعلاج سرعة القذف

تظهر الأبحاث أن بعض الأدوية لعلاج ضعف الانتصاب أو الضعف الجنسي قد تقدم أيضًا فوائد كعلاجات لسرعة القذف حيث وجدت العديد من الدراسات أن السيليدينافيل المكون النشط له هو الفياجرا يزيد من زمن انتقال القذف أو يحسن الرضا الجنسي والثقة بالنفس لدى الرجال المصابين بالقذف المبكر.

ومع ذلك من المهم ملاحظة أنه لا يوجد قدر كبير من الأبحاث حول تأثير أدوية الضعف الجنسي في وقت القذف.

الاستشارة لسرعة القذف

الاستشارة لسرعة القذف
الاستشارة لسرعة القذف

الاستشارة هي خيار علاجي مفيد وفعال للعديد من الاختلالات الجنسية بما في ذلك كل من يجد اختلاف بعد معرفة ما هي سرعة القذف الطبيعية والمعاناة من سرعة القذف وأثناء الاستشارة ستعمل مع مقدم الرعاية الصحية لمناقشة الأعراض والعوامل التي قد تساهم في حدوث سرعة القذف.

بمرور الوقت يمكن أن تساعدك الاستشارة في السيطرة على المشاعر والتعامل مع المشكلات التي قد تساهم في سرعة القذف مثل القلق من الأداء الجنسي.

هل يمكن منع سرعة القذف؟

هل يمكن منع سرعة القذف؟
هل يمكن منع سرعة القذف؟

على الرغم من معرفة ما هي سرعة القذف الطبيعية والتأكد من أنها تتفاوت من شخص لآخر ومن موقف لآخر إلا أن هناك ابحاث محدودة حول أكثر الطرق فعالية لمنع سرعة القذف وأهمها العيش بأسلوب حياة صحي بدنيًا وعقليًا مما يساعد في تحسين الأداء الجنسي وتقليل خطر الإصابة بالعديد من المشكلات الجنسية الشائعة كما يلي:

  • التمرن بإنتظام: تظهر الأبحاث أن الرجال الذين يمارسون الرياضة بإنتظام هم أقل عرضه للإصابة بسرعة القذف من أولئك الذين يعانون من نمط حياة خامل وعلى الرغم من عدم وجود حاجة للتدريب مثل الرياضيين إلا أن الحفاظ على روتين يومي منتظم يمكن أن يحسن صحتك البدنية وأدائك الجنسي.
  • التركيز على الصحة العقلية: مثل المشكلات الجنسية الأخر غالبًا ما يحدث القذف المبكر في نفس الوقت الذي تحدث فيه مشاكل الصحة العقلية مثل الاكتئاب أو بعض اضطرابات القلق، وإذا كنت تعاني من سرعة القذف أو تصل إلى النشوة الجنسية مبطرًا يمكنك تجربة الأساليب التالية:
    • الاستمناء قبل الجماع: يجد البعض أنهم أكثر قدرة على تأخير القذف في المرة الثانية من ممارسة الجنس لذلك يمكن محاولة الاستمناء قبل الجماع ببضع ساعات.
    • استخدام الواقي الذكري: تحتوي بعض الواقيات الذكرية على مخدر موضعي لتقليل الحساسية مما قد يسمح لك بالاستمرار لفترة أطول اثناء ممارسة الجنس.
    • التحدث إلى الشريك: عندما تكون سرعة القذف ناتجة عن مشكلة نفسية أو مشكلة في العلاقة بين الشريكين فإن التحدث بصراحة وصدق قد يساعد في التغلب عليها.

ما هي سرعة القذف الطبيعة لدى النساء؟

ما هي سرعة القذف الطبيعة لدى النساء؟
ما هي سرعة القذف الطبيعة لدى النساء؟

تعاني النساء أيضًا من سرعة القذف والذي يتسبب في زيادة الضغط النفسي والإجهاد لدى النساء، وفقًا لدراسة جديدة فإن نسبة صغيرة من النساء يعانين من النشوة الجنسية المبكرة ولكن لم يتلقى الخلل الوظيفي الجنسي للإناث نفس الاهتمام الذي يتلقاه العجز الجنسي الذكوري.

وحسب تقرير نشر في مجلة Sexologies وصفت إحدى النساء انزعاجها من هزات الجماع السريعة للباحثين بأنه مشابه لما قد يشعر به الرجل في حالة القذف المبكر حيث أنه بمجرد الشعور بالنشوة الجنسية تجد أنه من غير المريح الاستمرار ويتغير المزاج مما يترك أثرًأ سلبيًا على الشريك الآخر.

في حين أن سرعة القذف (هزة الجماع المبكرة) قد تسبب الضيق إلا أن عدم القدرة على الوصول إلى النشوة الجنسية مشكلة أكثر انتشارًا بين النساء حيث أبلغ 54% من النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 18 و30 عامًا عن هذه المشكلة.

على الرغم أن هذه الدراسات أولية وهناك حاجة إلى مزيد من البحث حول مجموعة أوسع من النساء لتحديد مدى ما هي سرعة القذف الطبيعية لدى الإناث لكن النساء اللواتي يصلن إلى النشوة بسرعة لا يجب أن يخجلن من التحدث إلى الطبيب.

  • لمعرفة ما هي سرعة القذف الطبيعية يمكنك الانتقال إلى الدقيقة 1:00.

هناك تعريفات مختلفة لسرعة القذف ولكن الكثير يبحث عن ما هي سرعة القذف الطبيعية حينما يصل الأمر للتوتر في العلاقة والشعور بالضيق ولكن يمكنك التعايش مع سرعة القذف عندما تحدث بين الحين والآخر وليس بصورة مستمرة دون النظر إلى ما هي سرعة القذف الطبيعية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

  1. […] وبالنسبة للقذف غير المبكر كان حوالي 7 دقائق حيث تختلف سرعة القذف الطبيعية ولكن تتراوح النتائج بمتوسط حوالي خمس دقائق إلى سبعة […]

اشترك في مجلتنا البريدية
تلقي آخر المقالات عن الصحة والتغذية العلاجية
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت كما تريد