فوائد الزنجبيل باللبن (الحليب الذهبي)

22

يعتبر الزنجبيل باللبن من أصح المشروبات التي لها فوائد صحية كبيرة كما نعلم فإن الجنزبيل له فوائد طبية رائعة، فلا يوجد عنصر أفضل منه عندما نعاني من الانفلونزا والبرد لأنه يوفر لنا خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للالتهابات تقضي على جميع العوامل الغريبة في أجسامنا التي تسبب المشاكل، بجانب هذا فإن إضافة الزنجبيل إلى كوب من الحليب يوفر جميع العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الجسم.

القيمة الغذائية لمشروب الزنجبيل باللبن

العنصر الغذائيالقيمة لكل كوبنسبة القيمة اليومية
الطاقة125 cal6%
البروتين4.3 g8%
الكربوهيدرات7 g2%
الالياف0 g0%
الدهون6.5 g10%
الكوليسترول16 mg4%
فيتامين ا160 mcg3%
فيتامين ب 10 mg0%
فيتامين ب 20.1 mg9%
فيتامين ب 30.1 mg1%
فيتامين سي1 mg2%
فيتامين ي0 mg0%
فوليك أسيد5.6 mcg3%
حديد0.2 mg1%
معنيسيوم19 mg5%
فسفور130 mg22%
صوديوم19 mg1%
بوتاسيوم90 mg2%
الزنك0.3 mg3%
كالسيوم210 mg35%

فوائد الزنجبيل باللبن

فوائد الزنجبيل باللبن
  • يقوي جهاز المناعة

يمكن أن يزيد حليب الزنجبيل من جهاز المناعة بشكل طبيعي نظرًا لاحتوائه على الجنزبيل فإن الجسم يقضي تلقائيًا على الجراثيم الضارة ويزيد من قوة المناعة، كما أن مضادات الأكسدة الموجودة في الزنجبيل باللبن تحمينا من الجذور الحرة الضارة الموجودة في الجسم لذلك فهو يحافظ على الصحة ويحميها.

  • يمنع هشاشة العظام

يساعد الزنجبيل باللبن على زيادة قوة العظام طبيعيًا لأن الحليب يحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم ويمنع ضعف العظام، والزنجبيل يجعل العظام تبتعد قليلًا عن الإرهاق الناجم عن الالتهاب والعدوى وهذا هو السبب في أن الاستهلاك المنتظم لحليب الزنجبيل بعد سن الأربعين يمنع هشاشة العظام.

  • يخفف من التهاب الحلق

يوفر لك حليب الزنجبيل راحة كبيرة إذا كنت تعاني من التهاب الحلق بسبب البرد والسعال والانفلونزا حيث أنهم يجعلوا الحلق شديد الجفاف ويواجه المصاب صعوبة في الشرب والأكل وحتى الكلام، يمكن أن يوفر لك كوب من الزنجبيل باللبن الراحة لأن به خصائص مضادة للالتهاب.

  • يعالج نزلات البرد

تساعد مضادات الالتهاب والجنجيرول الموجودة في جذر الزنجبيل على تخفيف نزلات البرد حيث يمكن استهلاكه بالماء الدافئ للحصول على تأثيرات فورية على الأنفلونزا والبرد.

يمكنك أيضًا مزج مسحوق القرنفل ومسحوق الزنجبيل والملح وتناول الخليط مرتين يوميًا كعلاج مكثف.

  • يزيد من قوة الجهاز الهضمي

هو الأفضل لجهازك الهضمي عند تناوله بعد الإفطار لأنه يحتوي على خاصية مضادة للالتهابات تعمل على تحييد جميع عصارات الجهاز الهضمي وتحفيز هضم الطعام وامتصاصه وبالتالي التخلص من الغازات الزائدة من الأمعاء كما أنه يساعد في:

  • الوقاية من آلام المعدة.
  • علاج الإمساك وعدم الإصابة به.
  • التخلص من الحموضة.
  • علاج الارتجاع الحمضي.
  • يحسن التمثيل الغذائي

يحتوي مسحوق الزنجبيل الجاف على عوامل حرارية مفيدة لحرق الدهون مما قد يساعد الاستهلاك المنتظم لمسحوق الزنجبيل بالحليب في زيادة التمثيل الغذائي وحرق الدهون الزائدة وهذا يعمل على إنقاص الوزن.

  • يعالج غثيان الصباح

مسحوق الجنزبيل هو الحل الأمثل لدوار الحركة وكذلك غثيان الصباح لدى العديد من النساء الحوامل، فمن خلال خلطه بالماء يصبح فعال جدًا في التخلص من الغثيان.

  • تحسين صحة القلب

يساعد الزنجبيل باللبن في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب من خلال ما يلي:

  • خفض ضغط الدم.
  • منع النوبات القلبية.
  • خفض الكوليسترول.
  • يسيطر على نسبة السكر في الدم

كشفت دراسة من جامعة كولومبيا شملت 10 رجال يعانون من السمنة أن تناول الزنجبيل باللبن أو بالشاي يعزز الشعور بالجوع والامتلاء ويقلل من الجوع، وأظهرت مراجعة للدراسة أن الزنجبيل قد يكون فعالًا في السيطرة على السمنة ولكن معظم التجارب شملت الفئران مما يشير إلى أن الزنجبيل قد يساعد فيما يلي:

  • منع السمنة والمضاعفات المرتبطة بها.
  • التخلص من الدهون الثلاثية.
  • تحسين مستويات السكر في الدم.
  • خفض نسبة الأنسولين بين مرضى السكري من النوع الثاني.
  • يخفف الآلام

يستخدم شراب الزنجبيل باللبن على نطاق واسع لعلاج الالتهابات لفترة طويلة وهذه الممارسة الشعبية لها أدلة عملية وراء ذلك، وقد ثبت في العديد من الدراسات أنه يساعد في تخفيف الألم الناتج عن هشاشة العظام في الركبة.

قد يساعد في التخلص من الصداع وتشنجات الدورة الشهرية والتهاب العضلات وأنواع أخرى من الألم.

  • يمنع السرطان

يُعتقد أن مضادات الأكسدة الموجودة في الزنجبيل يمكن أن تساعد في تقوية المناعة وتقليل الإجهاد أيضًا، حيث كشفت الأبحاث أن الزنجبيل باللبن يساعد في الوقاية من السرطان ويحارب بعض الأنواع المختلفة مثل سرطان البنكرياس وسرطان القولون.

 قد يساعد استنشاق بخار شاي الزنجبيل في تخفيف احتقان الأنف والعديد من مشاكل الجهاز التنفسي الأخرى بسبب نزلات البرد أو الحساسية البيئية.

إعداد الزنجبيل باللبن

إعداد الزنجبيل باللبن

يجب أن تصنع مسحوق ناعم من الزنجبيل الطازج عن طريق استخدام مطحنة صغيرة ومدقة، ثم اتبع الخطوات التالية:

  1. اغلي اللبن في وعاء نظيف.
  2. يضاف معجون الزنجبيل إلى اللبن.
  3. اغلي الخليط خمس دقائق.
  4. صفي اللبن وضع في كوب لشربه.
  5. اشرب الزنجبيل باللبن قبل الذهاب إلى النوم للحصول على فوائده المذهلة.

الحليب الذهبي

الحليب الذهبي

هو مشروب ينتشر بين الهنود حيث يصنعونه من الزنجبيل والكركم مما يمنحه لونًا أصفر أو ذهبي، ولصنعه سوف تحتاج إلى ما يلي:

  • نصف كوب حليب خال من الألبان مثل حليب جوز الهند أو حليب اللوز.
  • ملعقة كبيرة من الزنجبيل الطازج المبشور.
  • أو نصف ملعقة من مسحوق الزنجبيل.
  • ملعقة صغيرة من الكركم.
  • نصف ملعقة من القرفة المطحونة.
  • رشة فلفل أسود مطحون (اختياري).
  • ملعقة صغيرة من العسل.

طريقة تحضير الحليب الذهبي

  1. امزج جميع المكونات في وعاء.
  2. اغلي المزيج حتى تمام الغليان.
  3.  ثم خفف النار قليلًا لمدة عشر دقائق حتى ينضج وتفوح رائحته.
  4. صفي الخليط بمصفاة ناعمة لإزالة التوابل.
  5. يبقى الحليب الذهبي في الثلاجة لمدة خمس أيام تقريبًا.

الآثار الجانبية للزنجبيل باللبن

يمكن أن يسبب آثار جانبية خفيفة ولكن نادرة ويحدث هذا عندما يستهلك الشخص أكثر من 5 غرام يوميًا من الزنجبيل كما يلي:

  • حرقة في المعدة: بالرغم من أن تناول 1جرام إلى 1.5 جرام من الزنجبيل المجفف يوميًا يساعد في علاج حرقة المعدة إلا أن الإفراط في تناوله يسببها بالفعل.
  • تأثيرات على الجهاز الهضمي: يمكن أن يساعد الزنجبيل في إفراغ المعدة وتخفيف أعراض آلام البطن ولكن من أعراض استهلاكه بكثرة حدوث إسهال وآلام بالبطن وغازات.
  • النزيف: يمنع الزنجبيل الصفائح الدموية من التكون مما يساعد على استمرار النزيف والتسبب في تجلط الدم وتضييق الأوعية الدموية.

موانع شرب الزنجبيل باللبن

يعتبر الجنزبيل بالحليب آمن عندما نتناوله بصورة معتدلة رغم أن له بعض الآثار الجانبية السابق ذكرها ولكن هناك بعض الأشخاص الذين يجب عليهم استشارة الطبيب عند رغبتهم في تناوله كما يلي:

  • الحوامل: هناك بعض الدراسات التي تدل على أن الزنجبيل له بعض التأثيرات على هرمونات الجنين مما قد يؤدي إلى ولادة طفل متوفى، فعلى الرغم أنه يمكن استخدامه للتغلب على غثيان الصباح باعتدال إلا أنه يحذر تناوله مع اقتراب موعد الولادة.
  • المرضعات: لا تتوفر الأبحاث الكافية التي تشير إلى أن الزنجبيل باللبن آمن أثناء الرضاعة لذا يفضل تجنبه.
  • الاضطرابات النزيفية: يجب تجنب تناول الزنجبيل باللبن قبل الخضوع لعملية جراحية.

الزنجبيل باللبن مشروب لذيذ غني بالفوائد الصحية المذهلة ولكن له بعض المخاطر النادرة لذا من المهم إدخاله ضمن النظام الغذائي اليومي بشكل مناسب ومعتدل لكنه لا يغني عن العلاجات الطبية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في مجلتنا البريدية
تلقي آخر المقالات عن الصحة والتغذية العلاجية
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت كما تريد