ما هي اعراض الاكتئاب الخفيف؟

0

يعاني الشخص المصاب باعراض الاكتئاب الخفيف من مزاج سيئ وأعراض أخرى، لكن الأعراض تكون أقل حدة، قد تكون التغييرات التي تظهر على المزاج والتي تستمر لمدة علامة واضحة على الاكتئاب، وهي مصدر قلق. يمكن أن يساعد التدخل المبكر بالعلاج في منع حدوث مضاعفات أكثر خطورة.

قد لا يدرك الأشخاص المصابون باكتئاب خفيف أنهم يعانون من الاكتئاب. في الواقع، قد يكون الشعور المزمن بالحزن وسوء الحالة المزاجية موجودًا لفترة طويلة لدرجة أنهم يشعرون بأنهم طبيعيون. ومع ذلك، ليس من الطبيعي أن تعيش حياتك وأنت تشعر بالتعاسة طوال الوقت. يعاني الجميع من نوبات متقطعة من المزاج السيء استجابة لأحداث الحياة الحزينة أو المجهدة، لكن الشعور المستمر بالاكتئاب لا يجب أن يكون قصة حياتك.

في هذه المقالة سوف نتعرف على اعراض الاكتئاب الخفيف ومتى يجب أن نطلب المساعدة.

اعراض الاكتئاب الخفيف

تتشابه اعراض الاكتئاب الخفيف إلى حد كبير مع الاكتئاب العادي، باستثناء أنها تميل إلى أن تكون أكثر اعتدالًا. تشمل تغيرات في الحالة المزاجية والسلوك وهذه الأعراض كالتالي:

  • الانفعال والغضب.
  • عدم الاستمتاع بالأشياء.
  • الشعور بالتعب بشكل غير عادي.
  • الشعور باليأس والحزن الشديد، والبكاء المتكرر.
  • الشعور بالذنب أو انعدام القيمة الذاتية.
  • مواجهة صعوبة في التركيز واتخاذ القرارات.
  • الشعور بعدم التحفيز (لا شيء يحفزك).
  • يفضل المريض جلوس بمفرده.
  • الآلام والأوجاع الطفيفة بلا أسباب.
  • فقدان التعاطف مع الآخرين.
  • التحدث والتحرك ببطء.
  • التفكير في الموت أو الانتحار.
  • تغييرات في أوقات النوم.
  • الأكل أكثر أو أقل من المعتاد.
  • المبالغة في استخدام التبغ أو الكحول أو المخدرات.
  • التغييرات المتعلقة بالعمل أو الدراسة.

الاكتئاب الخفيف والمعتدل

اعراض الاكتئاب الخفيف أو المعتدل تشبه أعراض الاكتئاب الحاد ولكنها أقل حدة، قد يعاني الشخص المصاب بالاكتئاب الخفيف من الأعراض:

  • مشاعر الحزن المستمرة.
  • فقدان الشهية.
  • مشاكل في النوم.
  • انخفاض في مستويات الطاقة.
  • صعوبات في التركيز.

    يمكن للعديد من الأشخاص المصابين التأقلم مع اعراض الاكتئاب الخفيف، ولكن قد يكون لها تأثير طفيف على حياتهم الاجتماعية والعملية. على الرغم من أن الأشخاص الآخرين الغير مصابين بالاكتئاب قد لا يلاحظون اعراض الاكتئاب الخفيف على غيرهم من الأشخاص، إلا أنهم قد يؤثرون على الشخص الذي يعاني منها.

    يمكن أن تحدث الأعراض الخفيفة أيضًا بين الانتكاسات أو كعلامات تحذيرية لاكتئاب أكثر حدة، يجب على الشخص الذي يعاني من أعراض جديدة أو تزداد سوءًا طلب المساعدة الطبية في أقرب وقت.

    أنواع الاكتئاب

    يمكن أن تختلف أعراض الاكتئاب من خفيفة إلى حادة في أي نوع من أنواع الاكتئاب.

    الاضطراب الاكتئابي المستمر (الاكتئاب الجزئي)

    تستمر أعراض الاضطراب الاكتئابي المستمر لمدة عامين على الأقل. في بعض الأحيان، قد تكون الأعراض خفيفة، ولكن قد يعاني الشخص أيضًا من أعراض حادة تشير إلى اكتئاب حاد.

    الاضطراب العاطفي الموسمي

    قد يحدث الاضطراب العاطفي الموسمي خلال أيام الخريف والشتاء القصيرة، قد يساهم نقص ضوء الشمس وتغيير أنماط النوم في هذا الاضطراب. قد ينسحب الشخص اجتماعيًا ويزداد وزنه وينام أكثر في الشتاء.

    اكتئاب ما بعد الولادة

    يمكن أن تظهر أعراض الاكتئاب أثناء الحمل وبعده. على عكس “الكآبة النفاسية”، يمكن أن يستمر هذا الاكتئاب لأسابيع أو شهور أو سنوات، ينطوي اكتئاب ما بعد الولادة على حزن شديد وقلق وإرهاق، مما يجعل من الصعب على الأم الجديدة رعاية طفلها.

    الاكتئاب ثنائي القطب

    يعاني الشخص المصاب بالاضطراب ثنائي القطب من تغيرات في المزاج. قد يكون لديه أعراض الاكتئاب قبل أو بعد حالة مزاجية شديدة، حيث يشعر خلالها بطاقة ونشاط عالي.

    اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي

    اعراض الاكتئاب الخفيف عند النساء

    هذا الاضطراب مشابه لمتلازمة اكتئاب ما قبل الحيض ولكنه أكثر حدة. تشمل الأعراض الانفعال الشديد والقلق والاكتئاب الذي يستمر من أسبوع إلى أسبوعين قبل الدورة الشهرية، وحتى يومين إلى ثلاثة أيام بعد بدء الدورة الشهرية.

    أسباب الاكتئاب الخفيف

    يُعتقد أيضًا أن الاكتئاب الخفيف المستمر هو حالة متعددة العوامل – بمعنى أنه من المحتمل أن يكون سببها مزيج من القابلية الوراثية، وعدم التوازن الكيميائي الحيوي، وضغوط الحياة والظروف البيئية.

    في حوالي ثلاثة أرباع مرضى الاكتئاب الخفيف، يكون السبب الرئيسي للاكتئاب غير واضح. لكن الأشخاص المصابون بالاكتئاب الحاد لديهم عوامل أخرى معقدة، مثل المرض المزمن، أو اضطراب نفسي آخر، أو مشاكل تعاطي المخدرات، في هذه الحالات، يصبح من الصعب للغاية تحديد ما إذا كان الاكتئاب موجود بشكل مستقل عن الحالة الأخرى.

    التشخيص

    مثل أشكال الاكتئاب الأخرى، لا يوجد اختبار دم أو فحص للدماغ يمكن استخدامه لتشخيص اعراض الاكتئاب الخفيف. بدلاً من ذلك، يتبع الأطباء الأعراض التي يمكنهم ملاحظتها، بالإضافة إلى أي أعراض يبلغهم عنها المرضى.

    في حالة اضطراب الاكتئاب الخفيف، سوف يحتاج الأطباء إلى تحديد ما إذا كانت اعراض الاكتئاب الخفيف موجودة لفترة طويلة من الزمن (ما لا يقل عن عامين للبالغين وسنة واحدة للأطفال). بالإضافة إلى ذلك، سينظرون فيما إذا كانت شدة الأعراض أقل مما قد يعاني منه المريض مع الاكتئاب الحاد.

    يستخدم الأطباء أيضًا اختبارات الدم والبول لمحاولة استبعاد الحالات الطبية المحتملة، مثل قصور الغدة الدرقية، التي قد تسبب أعراضًا مثل اعراض الاكتئاب الخفيف المزمن.

    العوامل الأخرى التي سيأخذها الطبيب في الاعتبار عند إجراء التشخيص تشمل التاريخ الطبي للمريض، وكذلك ما إذا كان هناك شخص في العائلة قد أصيب بالاكتئاب من.

    إذا كان الشخص يعاني من مزاج سيء مستمر لمدة أسبوعين أو أكثر، فقد يكون الشخص مصابًا بالاكتئاب. يمكن للطبيب أن يساعد في كثير من الأحيان.

    قد يسأل الطبيب عن:

    • الأعراض التي تشعر بها.
    • تاريخك الطبي.
    • الأدوية التي تتناولها إن وجد.
    • عادات العمل ونمط الحياة.
    • التاريخ الطبي للعائلة.
    • يمكنه إجراء فحص جسدي واختبارات لاستبعاد أي سبب طبي.
    • يستخدم الطبيب مجموعة من المعايير لتشخيص الاكتئاب وأنواع أخرى من الأمراض العقلية.

      علاج الاكتئاب الخفيف

      على الرغم من أن الاكتئاب مرض خطير، إلا أنه قابل للعلاج أيضًا، كما هو الحال مع أي مرض مزمن، قد يقلل التشخيص المبكر والعلاج الطبي من شدة الأعراض ومدتها وأيضًا تقليل احتمالية الإصابة بنوبة اكتئاب شديد.

      لعلاج اعراض الاكتئاب الخفيف، قد يستخدم الأطباء العلاج النفسي (العلاج بالكلام)، أو الأدوية مثل مضادات الاكتئاب، أو مزيج من هذه العلاجات. في كثير من الأحيان يمكن علاج الاكتئاب بواسطة طبيب الصحة العقلية.

      بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن يكون العلاج النفسي، المعروف أيضًا باسم العلاج النفسي بالكلام، مفيدًا جدًا للأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب المزمن منخفض الدرجة. سيتعين عليك العمل مع الطبيب النفسي الخاص بك لتطوير خطة العلاج الأنسب لك.

      اعراض الاكتئاب الخفيف

      التعايش مع الاكتئاب

      هناك أيضًا العديد من علاجات الرعاية الذاتية التي يمكن أن تساعد في علاج اعراض الاكتئاب الخفيف المزمن. فيما يلي بعض الاقتراحات التي يجب وضعها في الاعتبار:

      • استهدف 30 دقيقة من التمارين الخفيفة معظم أيام الأسبوع، وأضف يومًا واحد لتمرينًا شاقًا إذا كنت قادرًا على القيام بذلك.
      • تجنب شرب الكحول والمخدرات.
      • تأكد من أنك تتناول أدويتك بشكل صحيح. أخبر طبيبك عن أي مكملات غذائية أو علاجات عشبية تتناولها.
      • اتباع نظام غذائي متنوع ومغذي.
      • ابحث عن الأشياء التي تجعلك مستمتعًا.
      • احصل على قسط كافٍ من النوم وتأكد من حصولك على بيئة نوم مريحة.
      • ابحث عن أصدقاء إيجابيين وداعمين لك ويظهر اهتمامهم لأمرك.

      يعد الحصول على تشخيص دقيق وعلاج فعال خطوة رئيسية في الشعور بالتحسن مع الاكتئاب الخفيف. بالإضافة إلى ذلك، اسأل طبيبك عن فوائد عادات نمط الحياة الصحية مثل اتباع نظام غذائي متوازن، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وتجنب الكحول والتدخين، والتواجد مع الأصدقاء المقربين وأفراد الأسرة للحصول على دعم اجتماعي قوي. هذه العادات الإيجابية مهمة أيضًا في تحسين الحالة المزاجية والرفاهية.

      إذا تم تشخيص الاكتئاب لديك، لكن اعراض الاكتئاب لديك تزداد سوءًا، فتأكد من التحدث إلى طبيبك. سيقوم بإعادة تقييم أعراض الاكتئاب لديك وتعديل علاجك إذا لزم الأمر.

      اترك رد

      لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

      اشترك في مجلتنا البريدية
      تلقي آخر المقالات عن الصحة والتغذية العلاجية
      يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت كما تريد