اضرار الزنجبيل والليمون (انتبه!)

0

مشروب الزنجبيل والليمون هو أكثر المشروبات التي اشتهرت بفوائدها العديدة للجسم لاسيما تقوية الجهاز المناعي ومحاربة الفيروسات، وخفض ضغط الدم والقدرة على مكافحة العديد من أنواع السرطان علاوة على الجانب المشرق والجميل لبشرتك مع الزنجبيل، لكن ما هي اضرار الزنجبيل والليمون هذا هو ما سوف نتعرف عليه بالتفصيل عبر هذا المقال. 

ما هي اضرار الزنجبيل والليمون 

تناول مشروب الزنجبيل والليمون معًا هو آمن طالما تم تناوله وفقًا للجرعات والكميات المحدودة ولفترة قصيرة، لكن قد يكون هناك بعض الأضرار الناتجة عن تناول كميات كبيرة أو لبعض الحالات المرضية ومن بينها: 

مشاكل بالجهاز الهضمي والمعدة

تناول الزنجبيل بكميات كبيرة مع الليمون لأشخاص الذين يعانون من حرقة المعدة أو تقرح الأمعاء وانسدادها امر غير محمود، فهو يزيد من المتاعب وقد يؤدي إلى انسداد الأمعاء والتهيج الإصابة بالانتفاخ والغازات. 

انخفاض مستوى سكر الدم 

تناول الزنجبيل يعمل على خفض مستوى سكر الدم، لذلك لا يجب على مريض السكر تناول كميات كبيرة منه خاصة إذا كان يعالج عن طريق حقن الانسولين، ويفضل استشارة الطبيب قبل تناول أي من المشروبات العشبية حيث أن البعض يتناول مع طبيعة الأدوية. 

كذلك إذا شعر المريض بالدوار والضعف وعدم القدرة على التركيز أو أي من علامات نقص السكر عليه تناول أي محلول سكري والذهاب للطبيب. 

يؤدي تناول هذا المشروب إلى تخفيض مستوى ضغط الدم خاصة إذا تم تناول ما يزيد عن 4 جرام في اليوم.

التأثير على ميوعة الدم

تشارت الدراسات والأبحاث الحديثة إلى أن الزنجبيل يحتوي على بعض المواد الكيميائية التي توجد داخل الأسبرين وهي مادة Salicylates التي تعمل على ميوعة الدم والوقاية من التجلط، لذلك إذا كنت تتناول أدوية ميوعة الدم فقد يتعارض معها.

الحساسية ضد الزنجبيل

هناك بعض الأشخاص يعانون من الحساسية ضد الزنجبيل، لذلك إذا شعرت بعدم الراحة في الأمعاء او حدوث تهيج في الفم أو ظهور الطفح الجلدي عليك عدم تناول الزنجبيل مرة ثانية. 

مقالات ذات صلة:

ما هي أضرار الزنجبيل للحامل

بالرغم من أن تناول الزنجبيل والليمون على الصباح يقلل من شعور السيدة الحامل بالغثيان ويعمل على رفع جهازها المناعي، إلا أن معاهد الصحة الوطنية الأمريكية قد حذرت من تناول الحامل أكثر من جرام واحد في اليوم من الزنجبيل.

فقد أشارت الدراسات الحديثة إلى أن الكميات العالية من الزنجبيل قد تؤدي إلى إصابة الجنين بالتشوهات الخلقية، كما أن له تأثير على سيولة الدم مما يعرضها إلى خطر الإجهاض. 

ما هي أضرار الزنجبيل والليمون على الريق 

يميل الكثيرين من الأشخاص خاصة الباحثين عن حلم الرشاقة إلى تناول كوب من الزنجبيل والليمون على الريق من أجل رفع معدل الحرق، لكن قد يؤدي ذلك إلى خفض مستوى سكر الدم أو مستوى ضغط الدم. 

كذلك قد يؤدي إلى حرقة المعدة والإصابة بالنزيف، لذلك قد أكد الخبراء بتجنب تناول هذا المشروب على الريق إلا إذا كنت تعاني من غثيان الصباح أو الدوار عدا ذلك لا يؤخذ على معدة فارغة.

ما هي الكميات الآمنة والموصى بها من الزنجبيل حسب الدراسات 

  • لعلاج حالات الغثيان الصباحي نوصي بتناول كمية تتراوح ما بين 500 إلى 2500 مللي جرام عن طريق الفم بصورة يومية لمدة لا تزيد عن 3 أسابيع. 
  • لعلاج الآم الدورة الشهرية يتم تناول 250 ملغم بصورة يومية لمدة ثلاثة ايام ويتم تقسيمها على 4 حصص. 
  • علاج الدوار والدوخة يتم تناول 1 غم فقط من مسحوق الزنجبيل جرعة واحدة. 

بصورة عامة يوصى الأطباء بتناول كمية تتراوح ما بين 2 إلى 4 غم من الزنجبيل خلال اليوم على أن يتم تقسيمها على جرعات، ويجب العلم أن نصف جرام من الزنجبيل البودره يعادل 2 جرام من الطازج، ويحذر من تناول مشروب الزنجبيل بالليمون للاطفال تحت عمر عامين.

تحذيرات واحتياطات هامة | اضرار الزنجبيل والليمون

  • حسب ما أشارت MedlinePlus أن تناول جرعات كبيرة من الزنجبيل يؤدي إلى الشعور بالدوار والخدر. 
  • لا يجب تناول الزنجبيل مع مضادات تخثر الدم. 
  • تناول كميات كبيرة من هذا المشروع قد يؤدي إلى زيادة فرص الإصابة بأمراض القلب. 
  • قد يصاب بعض الأشخاص بالإسهال بعد تناول هذا المشروب. 
  • لم تثبت الدراسات مدى امان تناول هذا المشروب او الكميات الآمنة منه للسيدة المرضع لذلك من الأفضل تجنب تناوله.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في مجلتنا البريدية
تلقي آخر المقالات عن الصحة والتغذية العلاجية
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت كما تريد